الديمقراطية العمالية
|الثلاثاء 16 أكتوبر 2018

عاجل .. الجولة الرابعة للجنة تحسين الدخل: أرباب العمل لم يقدموا أي عرض يهم تحسين الدخل، والحكومة تسير على خط الاتجاه

2018-04-09 12:58:08/ 1852 مشاهدة

الديمقراطية العمالية ـ ع الحطابي

قالت مصادر نقابية مسؤولة من الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أن الاتحاد العام لمقاولات المغرب لا زال يمانع في الإفصاح عن عرضه بخصوص تحسين الدخل الذي يهم أجراء القطاع الخاص، حيث كان من المفترض أن يقدم ممثلي أرباب العمل تضيف مصادرنا، في الاجتماع الرابع للجنة تحسين الدخل للحوار الاجتماعي، الذي انعقد الجمعة 6 أبريل بملحقة رئاسة الحكومة، أن يكشفوا عن عرضهم بخصوص تحسين الدخل، إلا أن رفاق مريم بنصالح، أحجموا يقول محدثنا، عن الإفصاح عن أي معطى أو مؤشر يعني هذه النقطة الساخنة في الحوار الاجتماعي الثلاثي الأطراف.

وأفادت ذات المصادر، أن الحكومة بدورها، مازالت كما جاء على لسان ممثلها في اجتماع اللجنة، تقول بالزيادة في السلاليم 6،7،8، 9 و10 التي تعني الفئة الأولى، دون أن تكشف هي الأخرى بدورها عن قيمة الزيادة.

وأوضحت المصادر التي تحدثت إلى "الديمقراطية العمالية"، أن ممثلي الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، وباقي ممثلي الهيئات النقابية الأكثر تمثيلية، أكدوا مرة أخرى، في هذه الجولة الرابعة للجنة تحسين الدخل على أن تهم الزيادة في الأجر جميع الأجور دون استثناء السلاليم 10 (الفئة الثانية) و11 وخارج السلم.

وقالت المصادر النقابية الكونفدرالية، أن ممثلي النقابات أكدوا على وجوب التزام الحكومة بإعداد سيناريوهات لتخفيف العبء الضريبي خلال الاجتماع المقبل للجنة، وبـ"إحداث درجة جديدة للمساعدين الإداريين والمساعدين التقنيين"، و"زيادة 100 درهم للأطفال الستة الأوائل"، و"رفع منحة الولادة من 100 درهم إلى 1000 درهم في القطاع العام".

أما على مستوى القطاع الخاص، فقد شدد ممثلو النقابات حسب المصادر ذاتها، على أنه إلى جانب الاحتفاظ بثلاثة أيام عطلة مؤدى عنها، وجوب تمكين المعني بالأمر من تعويض جزافي يجعل منحة الولادة تماثل على الأقل 1000 درهم.

وعلمت "الديمقراطية العمالية"، أن الاجتماع المقبل للجنة تحسين الدخل للحوار لاجتماعي، ستنعقد الثلاثاء المقبل 10 أبريل.


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »