الديمقراطية العمالية
|الثلاثاء 21 غشت 2018

كونفدراليو صناعات البترول والغاز يطالبون بمأسسة وتنظيم تفاوض جماعي مركزي وجهوي وقطاعي

2018-03-19 14:12:24/ 127 مشاهدة

الديمقراطية العمالية ـ عبد الواحد الحطابي

احتج بشدة المكتب الوطني للنقابة الوطنية لصناعات البترول والغاز بشدة على ما أسماه "الإمعان في تدمير القدرة الشرائية وخنق الحريات النقابية ومحاكمة الكونفدراليين وإعدام مناصب الشغل والتشجيع على الهشاشة والقفز على القوانين الشغلية"، وطالب المسؤولين، في بلاغ أصدره عقب الاجتماع الذي انعقد بالمقر الإقليمي للكونفدرالية بفاس، يوم السبت 17 مارس الجاري، بـ"تأسيس وتنظيم التفاوض الجماعي مركزيا وجهويا وقطاعيا"، و"الاستجابة للمطالب المشروعة للطبقة العاملة"، و"تحسين الأوضاع المادية والاجتماعية للمأجورين"، و"حماية الحق في الشغل"، و"في التنظيم النقابي"، و"في العيش الكريم".

كما طالب المكتب الوطني الذي تداول في الأوضاع المادية والاجتماعية والمهنية للأجراء بالقطاع، وكذا في التداعيات التي وصفها بـ"السلبية لتعطيل صناعات تكرير البترول"، و"في التحولات الكبيرة التي يشهدها سوق البترول والغاز"، و"في الهجوم المتواصل على القدرة الشرائية"، و"ضرب الحريات النقابية"، و"حق الاحتجاج والتظاهر"، و"تغييب التفاوض الجماعي"، (طالب) الدولة المغربية بـ"حماية وتطوير الصناعات الوطنية والحد من مسلسل إغلاق المقاولات"، و"تشريد العمال"، و"تشجيع البطالة"، و"العمل على الاستئناف العاجل لمصفاة المحمدية"، مشددا في هذا الإطار، على وجوب صيانة حقوق المأجورين في مجموعة شركة "سامير" التي دخلت طور التصفية القضائية، وكذا الشركات الفرعية التابعة لها سيما يقول البلاغ، شركات: slam gaz / sdcc / stpp.

وأكد المكتب الوطني في بلاغه، على ضرورة فتح تحقيق شامل في أسباب "سقوط" شركة "سامير"، مطالبا في ذات السياق، بـ"محاسبة كل الأشخاص والجهات المسؤولة في ما آلت إليه الأوضاع بهذه الشركة، وتكثيف الجهود من أجل ضمان مساهمة صناعة تكرير البترول في خدمة السياسة الطاقية الوطنية.


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »