الديمقراطية العمالية
|الإثنين 23 يوليوز 2018

تيريزا ماي تخسر الغالبية المطلقة وتواجه ضغوطا بالاستقالة

2017-06-09 10:55:40/ 187 مشاهدة

الديمقراطية العمالية ـ متابعة

تواجه تيريزا ماي، الجمعة، ضغوطا للاستقالة، غداة الانتخابات التشريعية التي خسر فيها حزبها المحافظ، الغالبية المطلقة في البرلمان، في نتيجة مدوية تلقي بالغموض على البلاد قبيل بدء مفاوضات بريكست

 

تشكل النتيجة فشلا شخصيا لماي التي دعت إلى الانتخابات المبكرة أملا بتعزيز غالبيتها في البرلمان وإطلاق يدها في مفاوضات بريكست.

 

وكشفت النتائج شبه النهائية أن حزب المحافظين في الطليعة لكنهم خسروا نحو 12 مقعدا بينما فازت المعارضة العمالية بنحو ثلاثين مقعدا، وهذا معناه أن المحافظين لم يعد بإمكانهم الاحتفاظ بالغالبية المطلقة.

 

وكانت ماي تتمتع بغالبية من 17 مقعدا في البرلمان المنتهية ولايته وتأمل الحصول على تفويض أكبر حتى تخوض مفاوضات بريكست "متشدد" مع الاتحاد الأوروبي اعتبارا من 19 يونيو، بعد عام على الاستفتاء الذي قضى بخروج البلاد من التكتل.

 

 


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »