الديمقراطية العمالية
|السبت 21 يوليوز 2018

المقاوم صديق الطبقة العاملة القايد البشير في ذمة الله

2017-07-04 12:43:51/ 701 مشاهدة
الديمقراطية العمالية
في غفلة منّا، وعن سن الـ 93، رحل ليلة أمس الاثنين، أحد كبار حركة المقاومة، وصديق الطبقة العاملة المغربية، القايد البشير لحمر. رحل المقاوم والمجاهد والمناصر لقضايا الطبقة العاملة، والمساند لكافة الحركات النضالية والاحتجاجية التي خاضتها الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، منذ تأسيسها. رحل المقاوم، وهو يحمل معه في نعشه، إلى دار البقاء، حكما بالإعدام، و 14 سنة سجنا نافذة. غادرنا المقاوم، في غفلة منّا، بعد رحلة معاناة أليمة مع المرض، وجد نفسه وابتسامة الأمل لم تفارق أبدا محياه، أن يسلم هادئا مؤمنا، وطنيا ومواطنا، الروح إلى صاحبها.
رحمك الله السي البشير، وألهم جميع العائلة الصبر والسلوان.
 إنا لله إليه وإنا إليه راجعون.
 

Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »