الديمقراطية العمالية
|الثلاثاء 19 يونيو 2018

قوى نقابية وأحزاب يسارية ومنظمات حقوقية بجرادة تدعو إلى إضراب إقليمي يوم الجمعة 29 دجنبر

2017-12-27 17:03:25/ 134 مشاهدة

الديمقراطية العمالية ـ عبد الواحد الحطابي

  ارتفعت وتيرة الغضب الشعبي بمدينة جرادة، وأخذت منحى تصعيدا آخر بعد أن دعت   مجموعة من الإطارات النقابية، وتنظيمات سياسية يسارية وحقوقية بالمدينة إلى إضراب إقليمي يوم الجمعة 29 دجنبر 2017. وحسب بلاغ أصدرته الإطارات بهذا الخصوص، تتوفر "الديمقراطية العمالية" على نسخة منه، فإن ما يعيشه الإقليم من أوضاع أصبحت "كارثية"، بعد إغلاق عدة (مناجم بجرادة وتويسيت وواد الحيمر وسيدي بوبكر)، خصوصا بمدينة جرادة، بعد سقوط شهيدين آخرين في آبار الفحم العشوائية (الساندريات) يوم الجمعة 22 دجنبر 2017، يتم يقول البلاغ "بتواطؤ مكشوف بين السلطات الإقليمية، وأباطرة الدم والفحم"، مما فجر تقول ذات المصادر، "احتقانا غير مسبوق بالمدينة دفع الساكنة إلى الخروج في مسيرات ضخمة تعد بالآلاف".

وطالبت الإطارات الموقعة على البيان بفتح تحقيق مع المتورطين من وزارة الطاقة والمعادن والسلطات الإقليمية والمياه والغابات وغيرها، فيما آلت إليه الأوضاع بمناجم جرادة، مطالبة ببديل اقتصادي وطرح تنمية حقيقية مع فك العزلة عن الإقليم، وجبر الضرر الجماعي للساكنة. معبرة كما جاء في البلاغ عن دعمها لمطالب الساكنة فيما يتعلق بغلاء فواتير الماء والكهرباء، ومطالب الفلاحين والكسابين، وكذا المتضررين من إغلاق مناجم جرادة، وسيدي بوبكر، وتوسيت، وواد الحيمر.


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »