الديمقراطية العمالية
الأربعاء 19 سبتمبر 2018

المكتب التنفيذي للكونفدرالية يعبِّر عن انشغاله بتطورات ملف عاملات مصبرات الضحى، ويجدد: رفضه المتابعات القضائية في حق رحمون وحسان، وتضامنه مع معتقلي الحسيمة، ويدعو مناضليه إلى المشاركة في المسيرة التضامنية مع ضحايا الأحكام القاسية

2018-07-04 00:50:45/ 230 مشاهدة

الديمقراطية العمالية: عبد الواحد الحطابي

عبّر المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، عن انشغاله وقلقه الشديدين لما وصفه بـ"التطورات الأخيرة" لملف عاملات وعمال مصبرات الضحى بايت ملول، ودعا بهذا الخصوص، القضاء، إلى تحمل مسؤوليته الكاملة والعمل على إنصافهم ورفع الحيف والمعاناة التي تطالهم لأكثر من ثلاث سنوات.

وجدد المكتب التنفيذي في بلاغ أصدره عقب الاجتماع الذي عقده صباح اليوم الثلاثاء 3 يوليوز، بالمقر المركزي بالدارالبيضاء، وقف فيه على مختلف مستجدات الوضع الوطني والدولي، وعلى سير أشغال التحضير للمؤتمر الوطني السادس للمركزية (جدد) رفضه للمتابعات القضائية في حق عبد الله رحمون، عضو المكتب التنفيذي،  والكاتب العام للاتحاد المحلي للكونفدرالية بأكادير، وعبد الله حسان، ممثل المركزية بالغرفة الثانية، وعضو المجلس الوطني للكونفدرالية.

كما جددت القيادة التنفيذية للمركزية العمالية تضامنها مع معتقلي الحراك، واحتجاجها على ما وصفه البلاغ بـ"الأحكام الجائرة" الصادرة في حق معتقلي حراك الريف.

وفي موضوع ذي صلة، دعا المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، كل الكونفدراليات والكونفدراليين لـ"الحضور والمشاركة المكثفة" في المسيرة الوطنية التضامنية مع ضحايا الأحكام، صباح يوم الأحد 8 يوليوز 2018 بالدرالبيضاء، مؤكدا، في بلاغه، على ضرورة إطلاق سراحهم.  


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »