الديمقراطية العمالية
الأربعاء 19 سبتمبر 2018

القوى الديمقراطية والتقدمية تدعو إلى المشاركة المكثفة في الإضراب العام الوطني الذي دعت إلى تنفيذه C D T يوم الأربعاء 20 يونيو 2018

2018-06-16 23:16:05/ 393 مشاهدة

عبد الواحد الحطابي

وجهت الهيئات الديمقراطية والتقدمية المشكلة للجنة الوطنية لدعم الحراك الشعبي نداء مشتركا إلى كافة المواطنات والمواطنين، والأجيرات والأجراء في القطاعين العام والخاص للمشاركة المكثفة في الإضراب العام الوطني ليوم الأربعاء 20 يونيو 2018 الذي دعت له الكونفدرالية  الديمقراطية للشغل.

وشددت القوى الديمقراطية والتقدمية المشكلة من حزب النهج الديمقراطي، والحزب الاشتراكي الموحد، وحزب المؤتمر الوطني الاتحادي، وحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، فيدرالية اليسار الديمقراطي، الجامعة الوطنية للتعليم/ التوجه الديمقراطي، الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، (شددت) في ندائها الموجه إلى عموم المواطنين، والطبقة العاملة المغربية، على الانخراط الجماعي في هذه المحطة النضالية من أجل "مواجهة الهجمة الشرسة وغير المسبوقة على المكتسبات الاجتماعية وعلى القدرة الشرائية للمواطنات والمواطنين ومواجهة جشع الرأسمال والاحتكارات وما أنتجته من غلاء الأسعار".

ومن أجل أيضا يضيف نداء ذات الهيئات الداعمة والمناصرة للمركزية العمالية في حركتها الاحتجاجية الوطنية "مواجهة التبعية للرأسمال وتحالف السلطة والمال والتوجهات النيوليبرالية" التي وصفها بـ "المتوحشة"، التي أجهزت تضيف ذات المصادر، "على الخدمات العمومية من تعليم وصحة وسكن وشغل لائق وعمقت الفوارق الطبقية والمجالية".

وكذا، يقول نداء القوى الديمقراطية والتقدمية من أجل "تحقيق التكامل بين الحراك الشعبي والاحتجاجات الاجتماعية وحركة مقاطعون الحضارية، من أجل الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية". وللإحتجاج على "التراجعات الخطيرة التي يعرفها واقع حقوق الإنسان ببلادنا"، و"التضييق الممنهج على الحريات"، و"للمطالبة بإطلاق كافة المعتقلين السياسيين"، و"وقف المتابعات في حق نشطاء الحراك الشعبي ومناضلات ومناضلي التنظيمات الديمقراطية".

  

 


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »