الديمقراطية العمالية
الأربعاء 24 أبريل 2019

هذه مواقف وقرارات المجلس الوطني للكونفدرالية في اجتماع 10 أبريل

2019-04-12 15:52:09/ 1187 مشاهدة

الديمقراطية العمالية

 أصدر المجلس الوطني للكونفدرالية الديمقراطية للشغل،  عقب نهاية أشغال اجتماعه المنعقد يوم الأربعاء 10 أبريل 2019 بالمقر المركزي بالدارالبيضاء، بيانا تضمن المواقف والقرارات التالية:

 1ـ يستنكر كل الانتهاكات الجسيمة في حق الشعب الفلسطيني ويدين كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني،  ويؤكد موقفه الداعم لحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته على كامل أرضه وعاصمتها القدس.

 2ـيدين الأحكام الجائرة في حق نشطاء الحراك الاجتماعي ويطالب بإطلاق سراحهم، وإطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأيأيأي.

 3ـ يعبر عن إدانته الشديدة للحكم الجائر في حق المستشار الكونفدرالي عبد الحق حيسان، ويعتبر محاكمته محاكمة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل على مواقفها ونضالاتها وخطها الكفاحي، ويطالب بوقف جميع المتابعات القضائية في حق المسؤولين النقابيين ومن ضمنهم أخونا عبد الله رحمون عضو المكتب التنفيذي وكاتب الاتحاد الكونفدرالي المحلي لأكادير، وغيره من المسؤولين الكونفدراليين.

 4ـ يندد بتجميد الحوار الاجتماعي مركزيا وقطاعيا، والانفراد بتمرير القوانين والقرارات اللاشعبية، ويجدد مطالبته بتنفيذ ما تبقى من اتفاق 26 أبريل 2011 ، وبمأسسة الحوار الاجتماعي الثلاثي الأطراف، والمفضي إلى نتائج تساهم في تحسين الأوضاع المادية والمهنية والاجتماعية للطبقة العاملة وعموم الأجراء.

 5ـ يعلن تضامنه المطلق مع الأخ الكاتب العام للمكتب النقابي لمؤسسة التوفيق للتمويل الأصغر، التابعة لمجموعة البنك الشعبي بوجدة ومع جميع ضحايا الطرد التعسفي بمجموعة من المؤسسات في كل من بني ملال وطنجة وغيرها، و يؤكد تضامنه مع عاملات وعمال شركة الضحى للمصبرات بأكادير، ويستنكر توظيف القضاء لصالح سلطة المال في ارتكاب مجزرة اجتماعية في حقهم.

 6ـ يطالب بعودة الإنتاج بشركة سامير وحماية حقوق العمال.

 7ـ يعبر عن مساندته اللامشروطة لمختلف المعارك النضالية التي تخوضها كل الفئات المتضررة والنقابات القطاعية الكونفدرالية في التعليم والجماعات الترابية والبريد والصحة وغيرها، ويدين المقاربة القمعية في التعاطي مع مختلف الاحتجاجات، ويدعو إلى التعجيل بفتح حوار قطاعي لتلبية كافة المطالب العادلة والمشروعة لمختلف القطاعات والفئات.

8ـ يجدد رفضه لسياسة التشغيل بالعقدة باعتبارها تؤسس للهشاشة وعدم الاستقرار المهني والنفسي والاجتماعي ويطالب بإدماج كل الذين فرض عليهم التعاقد في النظام الأساسي للوظيفة العمومية.

 9ـ يؤكد على مسؤولية الدولة في توفير الخدمات العمومية المجانية والجيدة لكافة المواطنات والمواطنين، ويرفض مسلسل الخوصصة وضرب الخدمة العمومية، وتفكيك المرفق العمومي عبر تمرير مجموعة من الإجراءات والقوانين بشكل انفرادي.

 10ـ التحضير الجيد لتظاهرة فاتح ماي 2019 من طرف الاتحادات المحلية والنقابات الوطنية.

11ـ يفوض للمكتبالتنفيذي صلاحية اتخاذ ما يلزم من قرارات تتعلق بمآل الحوار الاجتماعي، ويدعو كل الكونفدراليات والكونفدراليين ومن خلالهم الطبقة العاملة وعموم المأجورين إلى الرفع من وتيرة التعبئة استعدادا لخوض كل الأشكال النضالية دفاعا عن حقوق ومكتسبات الطبقة العاملة وعموم الشرائح الاجتماعية. 


Twitter
Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »