الأحد 22 أبريل 2018

من أقوال الأموي

2017-03-31 19:45:05/ 567 مشاهدة

                                                        أسبوعيا كل مساء جمعة مع :

"من أقوال الأموي" 2: 

 أعتقد أنه لا داعي للاستغراب مما هو قائم الآن، فقد كان أمرا متوقعا نتيجة الأزمة الحادة التي تعصف ببلادنا في كل الميادين، والتي ليست بأي حال من الأحوال أزمة ظرفية عابرة، وإنما هي أزمة بنيوية عميقة ناتجة عن استمرار الهياكل الاقتصادية والاجتماعية التي أقامها الاستعمار ويرعاها اليوم ورثة مصالحه والمتعاونون معه، ونتيجة نهج السياسة الليبرالية المتخلفة، في معالجة قضايا التنمية والتطور، والحال أن الأمر يتطلب عكس ذلك تصفية التركة الاستعمارية بتغييرات بنيوية عميقة تضع حدا لتبعية بلادنا الخارجية وترسي دعائم استقلال اقتصادي متحرر، سواء في الميدان الصناعي أو الزراعي، وعلاقات إنتاج إنسانية خالية من كل استغلال طبقي، وديموقراطية حقة تمكن الكادحين من المساهمة في التقرير والمراقبة.
 إن واقعا اجتماعيا متخلفا تعالج قضاياه بأساليب متخلفة، لن يؤدى إلا إلى مزيد من التخلف، وهذا واقع بلادنا الذي يعيشه المسحوقون وتكشفه الأرقام والدراسات المعلنة والذي أصبح يعترف بخطورته حتى المسؤولون أنفسهم، أما الطبقة العاملة المغربية فإنها لم تفاجأ بهذه التطورات بل كانت واعية بها، وانطلاقا من هذا الوعي، قامت بشن نضالاتها مؤخرا احتجاجا على هذه الأوضاع وإثارة الانتباه المسؤولين المشغولين بقضاياهم الخاصة، وبالتالي الضغط من أجل وضع حد لهذه الحالة وذلك من خلال الحفاظ على الكرامة العمالية وحماية مكتسباتها والدفاع عن حقها في الوجود..

                                                                                      من بحث وإعداد : محمد بوتخساين


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »