الديمقراطية العمالية
الأحد 24 يونيو 2018

الكونفدراليات يخلدن اليوم العالمي للمرأة

2016-03-07 12:20:22/ 752 مشاهدة

عبد الواحد الحطابي

لحظة احتفالية بامتياز عاشتها عصر أول أمس السبت المركزية النقابية الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، بمقرها المركزي حي النخيل بالدارالبيضاء، حيث التأمت المرأة الكونفدرالية، في أشغال ندوة نظمتها سكرتارية المساواة والمناصفة، واختارت لها شعارا يستقيم وحساسية المرحلة السياسية التي يمر منه المغرب، "المرأة رافعة للبناء الديمقراطي".

وتطرقت كلمة المكتب التنفيذي للكونفرالية التي ألقاها عبد القادر الزاير، نائب الكاتب العام، وتدخلات سعيدة وعيد، عضوة المكتب التنفيذي، والأستاذة نجاة الرازي، والأستاذ حميد باهاك، وثريا لحرش، ممثلة الكونفدرالية بمجلس المستشارين، وسعيدة بنطاهر، إلى تاريخ محنة المرأة العاملة التي ارتبطت تاريخيا بالنضالات العمالية النسائية في الولايات المتحدة الأمريكية، واعتبرت كلمات المتدخلين في أشغال الندوة التي حضرت أشغالها عدد كبير من النساء الكونفدراليات في مختلف مجالات الشغل وقطاعاته، أن احتفاء العالم بـ8 مارس كيوم عالمي للمرأة، لم يأت من باب المجاملة للمرأة، وإنما جاء بعد نضالات مستمرة خاضتها المرأة العاملة الأمريكية منذ بداية القرن الثامن عشر.

وتناول المتدخلون في كلماتهم، المحطات التاريخية التي ارتبطت بالحركة النضالية للمرأة العاملة، والتي توجت بعد مسار نضالي طويل، وتضحيات جسيمة، بإقرار الأمم المتحدة سنة 1977 يوم 8 مارس "يوم عالمي للمرأة"، وأبرزوا في هذا السياق، معاناة المرأة المغربية من "أجل الحق في المساواة" ومن "أجل مناهضة التمييز القائم على النوع الاجتماعي"، كما توقفوا في كلماتهم عند مواقف الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، كواجهة اجتماعية في مواجهة كل أشكال الظلم التي تطال نضالات المرأة دفاعا عن الكرامة والمساواة والعدالة الاجتماعية.    


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »