الديمقراطية العمالية
السبت 19 أكتوبر 2019

اختتام الدورة التكوينية التي نظمها الاتحاد الدولي للصناعات بشراكة مع CDT للقيادات الشبابية بالقطاع الصناعي، واجماع على نجاحها

2019-10-07 00:07:15/ 152 مشاهدة

عبد الواحد الحطابي

اختتمت بعد زوال اليوم الأحد 6 شتنبر (2019) بالمقر المركزي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالدارالبيضاء، الدورة التكوينية التي نظمها الاتحاد الدولي للصناعات، بشراكة، مع المركزية العمالية الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، المندرج سياقها، في إطار برنامج تعزيز مؤهلات القيادات النقابية الشبابية بالقطاعات الصناعية.

وقد توزعت أشغال القيادات النقابية الشبابية هذا اليوم، كما هو مسطر في برنامج الورشة الأول، وارتباطا بباقي المحاور السابقة، على محورين، (الثالث، والرابع)، حيث تم في المحور الثالث (صباحا) تقديم ومناقشة عرض، حول الحماية الاجتماعية والسلامة المهنية، بينما تم تقديم في إطار المحور الرابع، (بعد الزوال) عرض حول موضوع المؤسسات التمثيلية وتقوية الشباب، وذلك إلى جانب عرض أفلام تكوينية، وبرمجة الحاجيات التكوينية للدورات المقبلة، وحملات التعبئة والتنظيم النقابي.

وحسب المتتبعين لبرنامج تعزيز مؤهلات القيادات النقابية الشبابية الكونفدرالية بالقطاعات الصناعية بالمغرب، واحتضن فعالياته التي امتدت على مدى ثلاثة أيام، الجمعة، السبت، والأحد (4، 5، و6 أكتوبر 2019) المقر المركزي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالدرالبيضاء، قد عرف نجاحا على جميع الأصعدة والمستويات، ارجعت مصادر في اتصال بجريدة "الديمقراطية العمالية" الالكترونية، مؤشره البارز، في حضور، الكاتب العام للكونفدرالية، الأستاذ عبد القادر الزاير، إلى جانب أعضاء من المكتب التنفيذي، لجلستي افتتاح الورشة الأول الجمعة والسبت)، وكذا التنويه الكبير، لخبير الدولي، أحمد كامل، مدير البرامج بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا للاتحاد الدولي للنقابات، وكذا إلى تقييم وخلاصات الخبير الاستراتيجي في مجال التكوين، عبد المجيد العموري بوعزة، وارتسامات عدد من الشباب الصناعي.  


Twitter
Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »