الديمقراطية العمالية
الأحد 21 يناير 2018
رسالة أمل

رسالة أمل

-   /  362 مشاهدة

محمد عطيف
لا أدري لماذا كلما كنت أعيش قلقا بسبب أوضاع بلادنا و معاناة شعبنا أتذكرك ،  بحماسك و تفاؤلك و بقدرتك على زرع الأمل فينا ..

إفتحي ذراعيك للريح
للأمل ، للمستقبل
فبعد السفر
و بعد التعب
و بعد المطر 
لا بد أن تستريحي
بالعودة إلى صورك
الجميلة
إلى موسيقاك
إلى لوحاتك
إفتحي ذراعيك للغد
حيث تشرق الشمس
معلنة ميلاد يوم جديد
و حلم جديد
و لحن جديد
و سفر جديد
و إلى الغد
تصبحين على أمل


Twitter Facebook Google Plus Linkedin email
رأيكم في الموضوع
رسالة أمل
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
 
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »