الديمقراطية العمالية
الأربعاء 19 سبتمبر 2018

المحتجون في مسيرة البيضاء التضامنية مع معتقلي الحسيمة يطالبون بإطلاق سراح كافة المعتقلين ووقف كل أشكال المتابعة التي تطال نشطاء الحراك الاجتماعي

2018-07-08 21:00:00/ 278 مشاهدة

الديمقراطية العمالية: ع. الحطابي/ م. إكن

عبّر الآلاف من المحتجين الذي خرجوا صباح اليوم الأحد 8 يوليوز في مسيرة الدارالبيضاء التضامنية مع معتقلي أحداث الحسيمة الذين صدرت في حق عدد منهم أحكاما وصلت لدى بعضهم إلى 20 سنة نافذة، عن إدانتهم الصريحة للأحكام الصادرة في حقهم، ورفعوا على امتداد خط المسيرة التي انطلقت في حوالي الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم الأحد، من ساحة النصر بدرب عمر، شعارات قوية عنوانها العريض، "حرية"، "عدالة"، "كرامة"، ووجهت في ذات الآن، انتقادات شديدة وقوية للدولة وسياساتها الاجتماعية والاقتصادية، وحمّلتها في السياق ذاته، مسؤولية التجاوز في استعمال السلطة.

وطالب المحتجون من تنظيمات يسارية تتقدمها فيدرالية اليسار الديمقراطية المشكلة من أحزاب، الطليعة، الاشتراكي الموحد، وحزب المؤتمر الوطني، إلى جانب حزب النهج الديمقراطي، وحضور لافت للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، ومشاركة نوعية لمنظمات حقوقية، وفعاليات المجتمع المدني، وكتابا وباحثين ومثقفين، ورجال إعلام، (طالبو) بإطلاق سراح كافة معتقلين أحداث الحسيمة، وكافة معتقلي الاحتجاجات والرأي ببلادنا.

وقد مرت المسيرة الاحتجاجية والتضامنية التي لم يسجل بشأنها الملاحظون أي تجاوز، في أجواء تنظيمية وصفها المنظمون بـ"المسؤولة".


Twitter Google Plus Linkedin email
مرئيات الديمقراطية
المزيد »
Untitled Document
تعاليق و آراء الزوار
المزيد »
قضايا
المزيد »
مراسلون
المزيد »
فنون
المزيد »